https://alaqsasport.ps/web/images/logo.svg

بوكيتينو يشعل فتيل أزمة نافاس ودوناروما

تفاصيل

بوكيتينو يشعل فتيل أزمة نافاس ودوناروما


فتح ماوريسيو بوكيتينو، مدرب باريس سان جيرمان، الباب أمام كل الاحتمالات بشأن الأزمة المثارة بين الحارسين كيلور نافاس وجيانلويجي دوناروما.

 

وقال بوكيتينو في مؤتمر صحفي اليوم السبت: "لا أعرف ما قاله دوناروما، وأفضل في هذه المواقف أن أستمع إلى اللاعبين، لأن هناك دائمًا فروقا دقيقة فيما يقال".

 

وأضاف: "لكن على أي حال، سيقرر النادي ما هو الأفضل، مثلما تعاقد الصيف الماضي مع دوناروما أثناء تواجد نافاس وريكو ولوتيلييه وغيرهم من الحراس الشباب".

 

وألمح المدرب الأرجنتيني إلى إمكانية بقاء الوضع على ما هو عليه بشأن استمرار الثنائي معا في الموسم الجديد.


وتابع: "القرار بيد إدارة النادي، من الممكن ألا يتغير شيء، ومن الممكن أن تحدث تعديلات، وبعد ذلك سيكون كل لاعب حرا في رأيه".

 

إلا أن هذه التعليقات أوقعت بوكيتينو في حرج آخر، حيث سأله أحد الصحفيين: "دائما ما تسلط الضوء على إدارة النادي، وأنها صاحبة القرار، ألا تشعر أنك جزء من صانعي القرار داخل بي إس جي؟".

 

ورد المدير الفني لسان جيرمان بقوله: "أنا مدرب الفريق، هذا أمر واضح، وبالتالي أنا جزء من إدارة النادي، ومثل أي شخص يعمل داخل هذا الكيان، وبالتالي أشارك في عملية صنع القرار".

 

وكان الحارسان دوناروما ونافاس، قد صرحا أكثر من مرة، أنهما يرفضان استمرار سياسة التدوير بينهما في الموسم الجديد.

آخر الأخبار