وتدير الزمالك لجنة مؤقتة بقيادة حسين لبيب، معينة من وزارة الشباب والرياضة المصرية، وتسعى لتوفير السيولة اللازم لتجديد عقود اللاعبين وعلى رأسهم بنشرقي، في ظل الأزمة المالية التي يمر بها النادي.

وبعد فشل التجديد للنجم الدولي التونسي ساسي الذي فضل الرحيل إلى الدحيل القطري في صفقة انتقال حر، ازدادت مخاوف فقدان بنشرقي بطريقة مماثلة.