• لقاءات
  • حكاوي الملاعب .. هروب جماعي للاعبي غزة ؟
  • حكاوي الملاعب .. هروب جماعي للاعبي غزة ؟
  • نشر في: 2018/10/23م 5:44:18 قراءة: 1514 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • غزة / جهاد عياش

     

    جولة أخرى تنتهي من جولات دوري القدس لأندية قطاع غزة الممتازة وقد تبدلت الأحوال فمن كان بالأمس متصدرا تنازل رغما عنه وتصدر من جد واجتهد وظل المدربون أصحاب الأعذار يتنافسون فهذا يتهم وآخر يرد واللاعبون يتسربون بحثا عن لقمة العيش ولكن نطرح ذلك في إطار الروح الرياضية على النحو التالي:

     

    أولا : هروب جماعي للاعبي غزة

     

    لايخفى على أحد ما يعانيه أبناء قطاع غزة من حصار وبطالة وفقر خاصة فئة الشباب عماد المستقبل ومما يزيد من الأوجاع عدم وضوح الرؤية لمستقبل هؤلاء الشباب بشكل عام و الشباب الرياضي بشكل خاص لأن المردود المادي الذي يتحصل عليه اللاعبون بالكاد يسد رمق أطفالهم ولذلك تطالعنا الأخبار كل يوم بسفر هذا اللاعب أو ذاك وتركه لأهله ووطنه وناديه ومحبيه بحثا عن لقمة العيش أو الحياة الكريمة هنا أو هناك، ولكن ما هو مصير الأندية التي تنافس في البطولات المحلية خاصة أنه لا توجد قوانين أو لوائح تمنع اللاعب من السفر حتى وإن كان متعاقدا مع ناديه بعقد ملزم لفترة زمنية معينة وإدارة النادى في أغلب الأحيان تلتزم الصمت ولا تستطيع فعل شيئ رغم أن بعض اللاعبين المغادرين يسعى إلي الاحتراف في الأندية العربية وبعضهم يغادر إلي أوربا مهاجرا ، والسؤال الكبير كيف نوقف هذه الهجرة غير الشرعية وأين الالتزامات القانونية والأخلاقية والأدبية وهل بطولاتنا وأنديتنا مستباحة لهذه الدرجة فالأندية في طريقها إلي الإفلاس البشري عوضا عن الإفلاس المادي ومهما كانت الأسباب والدوافع يجب ان يكون لملف سفر اللاعبين صدى لدي المسئولين في إدارات الأندية وإدارة اتحاد كرة القدم وتقنين العملية لأنها توسعت ولا مجال لذكر أسماء اللاعبين هنا من جميع الألعاب.

     

    ثانيا : أبو عريضة يتهم وأبو كويك يرد

     

    بعد نهاية مباراة فريق شباب جباليا وخدمات رفح المتصدر السابق للبطولة بفوز جباليا بهدف نظيف واحتلاله المرتبة الثانية بعد اتحاد خانيونس تحدث مدرب خدمات رفح اسلام أبو عريضة عن سلوك غير رياضي مارسه لاعبو شباب جباليا بعد تقدمهم المبكر في المباراة ، وكيف حاول لاعبو الثوار إضاعة الوقت بشتى السبل خاصة عن طريق السقوط المتكرر وادعاء الإصابة مما اثر على سير المباراة لأن الوقت الفعلي للعب لم يتجاوز ال 20 دقيقة، ورد عليه مدرب شباب جباليا خالد أبو كويك قائلا : أنه والجهاز الفني لا يوصون اللاعبين بهذا السلوك ولكن في نهاية المباراة يكون التعب قد أخذ مأخذه من اللاعبين ويحرص اللاعبون على الحفاظ على النتيجة من تلقاء أنفسهم وهوكلام منطقي من الجانبين ولكنه غير موضوعي وغير صحي فهذا السلوك يمارسه أغلب لاعبي الأندية خاصة في حالة الفوز وبعض الأجهزة الفنية والإدارية تطالب لاعبيها بالسقوط على الأرض وإضاعة الوقت وهو سلوك غير رياضي وغير أخلاقي ويستوجب وقفة جادة من الحكام.

     

    ثالثا : اندية تحت خط الفقر

     

    لقد بلغ فقر الأندية مبلغه من العوز والحاجة خاصة بعد فقدان الراعي وإفلاس الرعية وضبابية الموقف بالنسبة لمنحة الرئيس ونأي رجال الأعمال والمستثمرين عن الدخول في هذا المجال ولذلك شاهدنا أن إدارات الأندية لم تعد قادرة على استئجار الباصات لتقل جماهيرها من مكان سكناهم إلي الملاعب الخارجية ورأينا كيف تستأجر بعض الأندية أو أفراد من مشجعي النادي الشاحنات المكشوفة على حسابها الخاص ورأينا كيف عادت جماهير البحرية مشيا على الأقدام من ملعب الدرة ونشاهد ملابس الفرق الرياضية المختلطة بين ملابس الوطنية وجوال وأمواج بل رأينا نفس اللاعب يرتدي قميصا بلون وشرط بلون آخر و آخر يرتدي قميص ليس عليه أرقام وهذا غير قانوني ويتعارض مع اللوائح والقوانين والغريب أننا لم نجد حكما او مراقبا يعترض على ذلك أو يطلب من اللاعب تصحيح ملابسه ولم نر أية عقوبة على المخالفين علما بأن هناك مادة مستقلة في قانون كرة القدم توضح ماهية الملابس وشكلها وتنظيمها.

     

    رابعا : البحرية والساحر سمور

     

    لا شك أن جماهير خدمات الشاطئ ومتتبعي دوري القدس لأندية الدرجة الممتازة بقطاع غزة والمحللين صدموا من أداء البحرية الهزيل في المباريات الخمس الأولي من الدوري التي لم يجمع فيها الفريق سوى نقطتين من تعادلين وثلاث هزائم وضعت الفريق مبكرا في دوامة الهبوط على الرغم من الجهد الكبير الذى يبذله مجلس الإدارة المعين برئاسة الدكتور عميد عوض، وعلى الرغم من مستوى جماهير البحرية الخرافي في تشجيعه وسلوكه الذي أبهر الجميع، فلم تجد الإدارة والوضع كذلك إلا أن تبحث عن مدرب جديد بل قل ساحر يستطيع جلب الحظ للفريق من خلال العصا السحرية التى امتلكها فعلا المدرب القدير ربحي سمور الذي غامر وضحى كثيرا من أجل قبول المهمة المستحيلة وبالفعل في ظرف أيام قلائل يفجر هذا الساحر طاقات اللاعبين ويستخرج ما بهم من ابداعات ومهارات و يؤلف تشكيلة منسجمة ومتناغمة يشد بعضها بعضا ويعالج بحنكته الخلل النفسي الذى عانى منه اللاعبون فكانت النتيجة الحتمية انقلاب الأداء والنتائج وتحقيق انتصارين خارجيين على خدمات خانيونس برباعية تلاها بآخر على الزعيم شباب رفح بثنائية نظيفة وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أن فريق الشاطئ يحتوي على لاعبين من الطراز الرفيع وكان ينقصهم الصائغ الذي يصنع منهم حلة جميلة كما رأينا وهذا يتطلب من اعضاء مجلس الإدارة وكوادر النادي والجماهير الالتفاف خلف المدرب وجهازه الفني واحاطتهم بالرعاية والحماية والحذر من المتربصين حتى لا تتكررمآىسى الفريق السابقة.

     

    خامسا : الشجاعية والشاطر نعيم

     

    واصل فريق اتحاد الشجاعية أحد أهم الفرق في الدوري الممتاز لتاريخه المشهود في المنافسة على البطولات وإن لم ينافس فكثيرا ما كان يحدد البطل إضافة لقاعدته الجماهيرية العريضة ومجلس إدارته المجتهد صحوته المظفرة بعد بدايته الهزيلة والنتائج المخيبة بعدما عاد المدرب القديم الجديد بل قل الشاطر نعيم السويركي الخبير في شئون لاعبي اتحاد الشجاعية واستطاع هذا الشاطر من إعادة ترتيب الأوراق بشكل سليم وصيانة نفسيات اللاعبين وترميم معنوياتهم وتعبيد الطريق أمامهم حتى صار وصول اللاعبين إلي مرمى المنافسين أسهل عليهم من الوصول إلي أبواب منازلهم فحقق الفريق فوزين عريضين على العنيد هلال غزة بخماسية نظيفة في يوم تألق النجم علاء عطية تبعها بفوز آخر على العميد غزة الرياضي 1/3 ليخرج الفريق من عنق الزجاجة وتتنفس الجماهير الغفيرة الصعداء في انتظار قادم المباريات والكل يعول على الشاطر نعيم في كيفية الاستمرار بهذا الأداء وهذه النتائج الرائعة ويجب على الجميع الالتفاف حول المدرب وطاقمه الفني واحاطتهم بالرعاية والحماية ممن حولهم.

     


    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    من سيحصل على لقب دوري أسبانيا لكرة القدم ؟



    مواضيع مميزة