https://alaqsasport.ps/web/images/logo.svg

إنريكي: مواجهة البرتغال بمثابة النهائي.. وأرشح هؤلاء للقب المونديال

تفاصيل

إنريكي: مواجهة البرتغال بمثابة النهائي.. وأرشح هؤلاء للقب المونديال


شدد لويس إنريكي المدير الفني للمنتخب الإسباني، أنه سيسعى لتحقيق الفوز ضد البرتغال، على ملعب (براجا البلدي)، بالجولة الختامية لدور المجموعات لبطولة دوري الأمم الأوروبية.


وقال إنريكي، خلال المؤتمر الصحفي اليوم: "لا أعرف ما إذا كان المنتخب البرتغالي سيجري العديد من التغييرات، لكنني أعتقد سيكون 3 أو 4 لاعبين متغيرين بالتأكيد على الأطراف".


وأضاف المدير الفني للمنتخب الإسباني: "المنتخب البرتغالي فريق موهوب للغاية، ويحاولون لعب كرة قدم جيدة، ولديهم الكثير من اللياقة البدنية، وفازوا ببطولة أوروبا ودوري الأمم".


وتابع: "بالنسبة لنا مباراة الغد بمثابة النهائي، ونحن بحاجة للفوز بهذه المباراة، وأعتقد أنه من الإيجابي أننا ننافس كالأبطال، وسيكون شرفا أن نلعب ضد البرتغال".


وعن الخسارة ضد سويسرا، علق: "لا يوجد هنا مباريات ودية، وتغير المنتخب الإسباني كثيرا، حيث لدينا 7 لاعبين تحت 21 عاما، وهذه هي الأفكار التي تساعدنا على النمو، وعلينا التحسن وقبول الهزيمة كجزء من الرحلة".


وحول المفضلين للفوز بكأس العالم، أوضح: "الأرجنتين والبرازيل دائما مرشحين، تماما مثل الفرق القوية في أوروبا، ورغم من المستوى السيء لإنجلترا وفرنسا، إلا أنهم سيظلون دائما هم المرشحون".


ونوه: "أي لاعب سيلعب كمهاجم صريح سيحصل على نفس التعليمات، ولا يهم من يلعب، وكل شخص له خصائص مختلفة، وذلك لن يغير من طريقتنا في اللعب، وسنقرر غدًا".


وكشف المدير الفني للمنتخب الإسباني: "سنتعامل مع مباراة البرتغال كأنها ربع نهائي كأس العالم، هي 90 دقيقة وعلينا الفوز فقط، وأكرر لن نتكهن، والدفاع موجود لدينا".


وتمكن إنريكي من تفقد حالة العشب قبل بدء المران الأخير على ملعب تدريبات فريق براجا الملاصق للاستاد، وقال: "نحن لم نتدرب على الملعب لأنهم منحونا مكانا آخر بجوار ملعب المباراة، وأعتقد أن الأمر ليس سيئا كما يقولون، وذهبت لرؤية الملعب، وسيكون من الرائع اللعب هناك".


وأتم: "الأجزاء التي تفقدتها، لم تكن سيئة إلى حد كبير. لا أعلم إن كان العشب سيبقى بنفس هذه الحالة بعد بدء المباراة، وإذا كانت مهمة تقديم أداء طيب ستكون سهلة، ولكن بشكل مبدئي حالته جيدة إلى حد كبير. الملعب جميل بالمقارنة بملاعب أخرى، وأتمنى أن تكون ليلة كبيرة في كرة القدم".


ويدخل "الماتادور" مواجهة الثلاثاء ولا بديل أمامه سوى حصد النقاط الثلاث، من أجل المرور لنصف النهائي، بينما يكفي المنتخب البرتغال التعادل أو الفوز للحفاظ على الصدارة، ومن ثم العبور للمربع الذهبي.

آخر الأخبار