• أحمد كشكش لجماهير الأمعري...لا تتعجلوا .. فالأفضل قادم واللقب غايتنا!
  • نشر في: 2008/9/4م 10:45:41 AM قراءة: 1586 تعلقيات: 2
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • موقع الأقصى الرياضي / بلغة الواثق من نفسه، أكد أحمد كشكش، نجم وهداف الأمعري الجديد، أن فريقه قادر على احراز لقب الدوري العام، في ظل النجوم الكثيرة التي يتسلح بها الفريق سواء من لاعبي الفريق أصحاب الخبرات او الشباب أو اللاعبين القادمين من المحافظات الجنوبية بقيادة المدرب غسان البلعاوي.

    ورغم أن كشكش، لم يلعب سوى مباراتين رسميتين مع الأمعري، إلا أنه خطف الأضواء من الجميع، سواء بإحراز الأهداف، حيث سجل هدفين في مبارتين أمام أبو ديس وأهلي الخليل، أو بفعل تمريراته الساحرة، وهو ما دفع الكثير من مراقبين ومتابعين وإعلاميين لكي يتوقعوا له بالمنافسة على لقب هداف المسابقة.

    تم تسليط الضوء على نجوم الدوري، حرصت على تخصيص هذه الوقفة السريعة مع نجم الأمعري الجديد، عبر هذا الحوار فتابعوا معنا.

    _بداية، كيف تنظر إلى انتقالك لصفوف الأمعري قادماً من هلال غزة؟

    - كشكش: انتقالي للعب في دوري المحافظات الشمالية هي محطة أولى في طريق احترافي الخارجي، لكنها محطة مهمة للغاية، خاصة أنها جاءت في ظل توقف طويل للنشاط الكروي في القطاع، لذلك لم أتردد للحظة واحدة في قبول عرض الأمعري، بهدف الحفاظ على مستواي وللبقاء في الصورة، خاصة أن الكثير من الأمور تغيرت في اتحاد الكرة بعد انتخاب اللواء جبريل الرجوب رئيساً للاتحاد، وبالتالي فاللاعب الذي يريد تمثيل منتخب بلاده لابد ان يكون جاهز فنيا وبدنيا.

    _وما يعني اختيارك من المراقبين والاعلاميين كنجم للمرحلتين الأولى والثانية؟

    - كشكش: هذا شرف كبير لي، أن أحظى بهذه الثقة من قبل محبي وعشاق كرة القدم، لكني أعتبر ما قدمته هو الشيء القليل، وهو بمثابة 'عربون محبة' لجمهور وادارة الأمعري، وبداية خير، وإن شاء الله أستطيع أنا وزملائي في الفريق اسعاد الجماهير والمساهمة في احراز اللقب الرسمي الثاني للفريق.

    _تسجيل هدفين في أول مباراتين ماذا يمثل لك؟

    - كشكش: بالتأكيد البداية الجيدة والقوية تعني الكثير بالنسبة لي ولأي مهاجم، فهذا يعني أنني كسرت الحاجز النفسي وحاجز الانسجام بسرعة، لكني أعتقد أنني لم أقدم بعد المستوى الحقيقي الذي سبق أن وصلت له، لكن مع مزيد من اللقاءات ومزيد من التدريبات سأصل بالتاكيد إلى فورمة المباريات، وإلى هز الشباك والتي اعتبرها مهمتي الأولى.

    _وهل تعتقد أن الأمعري قادر على المنافسة حتى النهاية في ظل وجود فرق كالبيرة ومركز طولكرم وغيرها؟

    - كشكش: الأمعري بلا مجاملة فريق كبير، وهو قادر على احراز لقب الدوري العام، وحتى أكون صادقاً فهدفنا الأول والأخير بعد كل الامكانيات التي وفرتها الادارة للفريق هو احراز اللقب، وأعتقد أننا نسير حالياً في الاتجاه الصحيح، وهذا واضح من نتائج الفريق، حيث أحرز الفريق سبعة أهداف في مباراتين وهو معدل عالي من الأهداف، بينما تلقت شباك الفريق هدفا وحيدا أمام أهلي الخليل والفريق كان يلعب بعشرة لاعبين بعد طرد معالي كوارع.

    _وماذا يعني وجود الكابتن غسان البلعاوي على رأس الجهاز الفني للأمعري؟

    - كشكش: الكابتن غسان البلعاوي صاحب فضل كبير علي، سواء عندما كان مدرباً للهلال، أو بعد ذلك عندما تولى مهمة المدير الفني لمنتخب الأقصى عام 3002 واختارني للمنتخب، وأنا أتذكر تلك اللحظات حيث تعرض البلعاوي لهجمة كبيرة بسبب اختياري على حساب لاعبين كبار وقت ذاك لكنه أصر على اختياره واصطحبني معه إلى السعودية ، وأعتقد أن وجوده مع الأمعري مهم جداً فهو مدرب على كفاءة عالية ولديه القدرة ليس على قيادة الفريق للانتصارات، بل على صناعة النجوم والأبطال وهذا ما بدا يفعله مع فريق الأمعري عبر منح الثقة للعديد من اللاعبين الشبان الصاعدين.

    _وهل وجود عدد كبير من لاعبي المنتخب من غزة ساهم في حالة الانسجام السريعة التي وصل لها الفريق؟

    - كشكش: وجود أربعة لاعبين من نجوم المنتخب في فريق واحد ساهم في سرعة الانسجام، ومع مزيد من التدريب سيستطيع الكابتن غسان البلعاوي اختيار توليفة ستكون الأفضل في الدوري إن شاء الله، لذلك أدعو جماهير الفريق إلى 'الصبر وعدم التعجل'، فالمزيد من الأداء والنتائج والقادم سيكون أفضل.

    _ومَن مِن نجوم الفريق لفتوا انتباهك حتى الآن؟

    - كشكش: فريق الأمعري من الفرق القليلة التي تجمع في صفوفها بين اللاعبين اصحاب الخبرات الكبيرة، واللاعبين الشبان الذين بدأوا يتلمسون طريق النجاح، فمن أصحاب الخبرة يوجد أحمد شلباية وحامد زكي وسامر زكي وأشرف صالحية، ومن الشباب أحمد صالحية ومحمد عماد وأدهم القطري ورامي شيحة.

    _وكيف تصف العلاقة مع هؤلاء اللاعبين؟

    - كشكش: العلاقة مميزة مع جميع اللاعبين منذ اليوم الأول، وهذا ما جعلني أنا وباقي زملائي القادمين من غزة نشعر بالارتياح، ونأمل أن نرد للجميع هذا الجميل باسعادهم بلقب الدوري.

    _وماذا تعني مباراة وادي النيص المقبلة؟

    - كشكش: مباراة وادي النيص المقبلة، مثلها مثل أي مباراة نخوضها في الدوري، فالتفكير هو في نقاط المباراة كاملة، لذلك سنلعب من أجل الفوز والوصول للنقطة التاسعة للبقاء في الصدارة.

    _سؤال أخير، لماذا فضلت الأمعري على الوحدات الأردني؟

    -  كشكش: بصراحة الوحدات تحدث معي خلال معسكر الأردن وطلبني للعب في صفوفه، لكن الأمور لم تأخذ الطرق الرسمية للاتصال مع ادارة الهلال، والوقت أمامي كان ضيقا للغاية، لذلك لم أتردد في تفضيل الأمعري، وهذا الموقف أبلغته للكابتن غسان ولادارة الأمعري، الذين قاموا بانهاء كافة الاجراءات الادارية المتعلقة بانتقالي من الأردن للضفة عن طريق جسر الكرامة، لذلك أغلقت هذا الملف مؤقتا.

    حوار/الإعلامي/ أشرف مطر