• نيمار يُصر على نسف حلم العودة إلى برشلونة
  • نشر في: 2019/10/23م 1:44:46 قراءة: 189 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • الأقصى الرياضي -

     كشفت تقارير صحافية برازيلية عما فعله الساحر نيمار جونيور، أمس الإثنين، لتتقلص فرصه في العودة إلى ناديه السابق برشلونة أكثر من أي وقت مضى، بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من العودة إلى “كامب نو” في سوق الانتقالات الصيفية الأخيرة، لولا الاختلاف مع باريس سان جيرمان على صيغة وقيمة الصفقة.

     

    وقالت شبكة “إي إس بي إن” الناطقة بالبرتغالية إن حاشية أغلى لاعب في العالم لم تتوصل إلى اتفاق مع إدارة برشلونة فيما يخص تسوية مكافأة تجديد عقده بعيدا عن ساحة المحكمة، بتمسك كل طرف برأيه وموقفه، وذلك في الموعد النهائي، الذي حددته المحكمة للنادي وطاقم الدفاع عن اللاعب لحل النزاع بشكل ودي.

     

    وبحسب ما ذكرته الشبكة الأمريكية الأصل، فإن صاحب الـ27 عاما رفض بشكل قاطع فكرة التنازل عن مستحقاته القديمة لدى ناديه السابق، والتي تُقدر بنحو 26 مليون يورو، كآخر دفعة من مكافأة تجديد عقده قبل انتقاله إلى باريس سان جيرمان، فيما رفضت الإدارة الكتالونية دفع المبلغ، وأيضا طلبت من طاقم المحاميين استرداد الدفعة الأولى من مكافأة العقد -14 مليون يورو- كون النادي ليس مسؤولا عن قيامه بفسخ العقد.

     

    وأشار التقرير إلى أن أمس الإثنين كان الموعد النهائي المحدد من قبل المحكمة لتسوية القضية على طاولة المفاوضات، ما يعني أن القضية ستأخذ مسارها القانوني، وذلك بتعيين قاض لحل النزاع، خاصة بعدما تقدم كل طرف بشكوى مجموعها 300 ورقة، الأمر الذي سيجعل القضية تستغرق مزيدًا من الوقت، لن يقل بأي حال من الأحوال عن ستة أشهر، ومن جهة أخرى، سيهدم حلم عودة اللاعب لناديه السابق إلى الأبد، وفقا للمصدر.

     

    وأوضحت الشبكة العالمية أن رئيس البرسا جوسيب ماريا بارتوميو ومجلس إدارته كانوا ينتظرون ما وصفه التقرير بـ”بادرة أمل” من اللاعب وحاشيته، لكن إصرارهم على تصعيد القضية سيجعل الإدارة تصرف النظر نهائيًا عن فكرته إعادته حتى لو في المستقبل البعيد.