• أخبار عربية
  • كاسونجو وأجاي.. من يكسب الرهان بموقعة الأهلي والوداد؟
  • كاسونجو وأجاي.. من يكسب الرهان بموقعة الأهلي والوداد؟
  • نشر في: 2020/10/17م 1:13:10 قراءة: 82 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • الأقصى الرياضي -

    تشهد موقعة الوداد المغربي وضيفه الأهلي المصري السبت، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا صراعا من نوع خاص بين الكونغولي كازادي كاسونجو نجم الوداد ومهاجمه الخطير، والنيجيري جونيور أجاي نجم الأهلي.

    وسيكون ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، ساحة لمعركة شرسة بين الثنائي المحترف، على أمل خطف الأضواء من خلال هز شباك المنافس، في مباراة ستحسم بشكل كبير شكل المنافسة على تذكرة التأهل للنهائي.

    ويسلط  الضوء على هذا الصراع الثنائي بين كاسونجو وأجاي قبل موقعة الدار البيضاء بين الأهلي والوداد.

    كاسونجو.. رهان الوداد الهجومي

    يراهن الوداد على قدرات نجمه الكونغولي كازادي كاسونجو لقيادة الهجوم، خصوصا أنه أبرز الأوراق الهجومية المتاحة في تشكيلة مدربه الأرجنتيني ميجيل جاموندي.

    انضم كاسونجو للوداد في يناير/كانون ثان 2020 قادما من فريق شباب المحمدية المغربي، بعد تجربة سابقة أيضا في فيتا كلوب الكونغولي.

    وتألق كاسونجو خلال الموسم المنقضي مع الوداد وسجل 8 أهداف في الدوري المغربي وصنع 4 أهداف لزملائه، كما أنه سجل هدفين في 4 مباريات خاضها بالنسخة الحالية لدوري الأبطال.

    وتكمن خطورة كاسونجو كمهاجم صريح قادر على استغلال أنصاف الفرص، فتحركاته الدائبة داخل منطقة الجزاء تجعله يستطيع الحصول على مساحات مناسبة للتسجيل سواء بضربات الرأس أو بقدميه.
     

     

    ويمتاز المهاجم الكونغولي أيضًا بسرعاته في المساحات الخالية، تحديدا في الطرف الأيسر فهو يجيد الاختراق لمرمى المنافسين.

    أجاي.. جوكر هجوم الأهلي


    في المقابل، يراهن النادي الأهلي على قدرات نجمه النيجيري جونيور أجاي مهاجم الفريق، الذي انضم للفريق الأحمر في صيف 2016 قادماً من الصفاقسي التونسي، وحجز مقعده في التشكيلة الحمراء في أغلب فترات الأعوام الأخيرة.

    يعد أجاي جوكر هجومي في يد المدرب بيتسو موسيماني، خصوصا أنه يلعب كمهاجم صريح، بجانب دوره كجناح هجومي وأحيانا كمهاجم متأخر.

    وسجل أجاي هذا الموسم 11 هدفا من بينها 7 أهداف بالدوري المصري، بجانب هدفين في دوري الأبطال.

    وإن كان أجاي يواجه بعض الانتقادات لتراجع مردوده بعد توقف النشاط الكروي بسبب جائحة كورونا، إلا أنه يظل ورقة هجومية مؤثرة في حسابات موسيماني.

    يعول الأهلي على لمسات أجاي السحرية، بجانب دوره كجناح لجبهة قوية في الجانب الأيسر برفقة التونسي علي معلول وهما الثنائي الذي تألق أيضًا في الصفاقسي التونسي ولديه القدرة على تبادل الأدوار والضغط على المنافسين.

    ورغم بطء حركة أجاي، إلا أن تسديداته الدقيقة وقدرته على التمرير الجيد، تجعله خيارا مفضلا للمدير الفني موسيماني سواء كجناح أو مهاجم.


    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    أفضل مدرب في كأس غزة 2020 هو ؟




    مواضيع مميزة