• مواضيع مميزة
  • جهاد السدودي يُنجز حلم الصعود التاريخي الأول مع فريق الجلاء ..
  • جهاد السدودي يُنجز حلم الصعود التاريخي الأول مع فريق الجلاء ..
  • نشر في: 2020/3/27م 9:18:14 قراءة: 171 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • الأقصي الرياضي /

     

    إدارة آمنت بحلم رغم قلة الإمكانيات، جهاز فني متكامل ومتجانس، لاعبون لديهم الرغبة الجامحة لتحقيق الهدف، روح قتالية وفدائية، والتزام عالٍ بالتعليمات والتدريبات.


    بهذه الكلمات افتتح جهاد السدودي مدرب فريق الجلاء الصاعد حديثاً لدوري الدرجة الممتازة حديثه مع "أيام الملاعب"، واصفاً فرحة اقتحام دوري "الأضواء" بالجنونية.


    وقال السدودي أن شعور الفرحة لا يوصف، سواءً على الصعيد الشخصي بتحقيق هدف سعيت من أحله بكل جدية، خلال سنوات من العمل والتعب، أو على صعيد النادي ومجلس الإدارة، الذي تكلل عمله بإنجاز تاريخي، سيكتب على جدران النادي بماء الذهب بقيادة ربان السفينة إيهاب أبو رمضان.


    وأكد مدرب الجلاء أن الاعتماد على تفاصيل صغيرة قد لا يراها البعض كانت عاملاً مهماً وحاسماً في صعود الفريق وقال:"هناك أمور لا تظهر للعيان من النظرة الأولى، وتحتاج إلى تفحص وتدقيق كبيرين، وتعتبر آليات فتاكة في معظم الأمور، واستطعنا من خلالها تحقيق الفوز في العديد من المباريات، قد يكون أبرزها استخدام أسلحة منها التسديد على المرمى، الكرات الثابتة، إضافةً إلى اللعب المركب.


    وأضاف:"بالهجوم المنظم قد تحقق الفوز في أية مباراة، لكن بالدفاع المنظم تستطيع أن تظفر بلقب بطولة، فقد امتلكنا أقوى خط دفاع طوال مشوار دوري الدرجة الأولى، ولم نتلق سوى (١٥) هدفاً طوال مرحلتي الذهاب والإياب".


    وعن العقبات التي واجهت الفريق قال السدودي :"واجهتنا العديد من الصعوبات، فقد كانت المنافسة شرسة علي بطاقتي الصعود، وتقارب جميع الفرق بالنقاط شكل ضغطاً كبيراً، سواءً كان علينا كجهاز، أو على اللاعبين، خاصةً في الأمتار الأخيرة، إضافةً إلى الضائقة المالية التي تمر بها الأندية، ولا تخفى على أحد، ولكننا استطعنا تحقيق الهدف، والانجاز التاريخي".


    وكشف السدودي أنه قدم تقريراً فنياً للإدارة بعد انتهاء البطولة، تضمن احتياجات الفريق للمرحلة المقبلة، وارفق معه استقالته، مؤكداً أنه تم تحديد جلسة لمناقشتها بالتفصيل، مشيراً إلى الظروف الراهنة التي تجتاح العالم والبلاد بسبب فايروس "كورونا" أجلت الحديث.

     

    وشكر كل من وقف معه، وخص بالذكر والده ووالدته، وزوجته وأولاده، والإدارة، والجهازين: الفني والإداري، واللاعبين، وشكر المحاضر العربي والآسيوي أحمد الحسن لوقوفه الدائم مع المدرب الغزي.







    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    هل انت مع الغاء مسابقة كأس غزة لكرة القدم ؟



    مواضيع مميزة