• أخبار غزة
  • "العزازي" اجتاز مرحلة الشك وربح الرهان الأول له بدوري السلة
  • "العزازي" اجتاز مرحلة الشك وربح الرهان الأول له بدوري السلة
  • نشر في: 2018/8/7م 11:15:47 قراءة: 732 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • محمد العجلة_الأقصى الرياضي

    بالرغم من حداثة عهده كمدرب عام للفريق السلوي الأول بنادي خدمات رفح، إلا أنه استطاع أن يضع له بصمة سريعة مع الأخضر الرفحي بعد تحقيقه الفوز الثالث مع الفريق في بطولة الدوري وتحديداً على خدمات المغازي الفريق صاحب الصولات والجولات في كرة السلة الفلسطينية.

     

    إنه أحمد العزازي مدرب الفريق الأخضر، وأحد أبناء كرة السلة الرفحية، بدأ قيادة الفريق منذ انطلاقة الدوري قبل ثلاثة أسابيع، أحبه اللاعبون فأخلصوا له كما يخلصون لناديهم، وظهرت شخصيته السلوية مبكراً مع تحقيق الفريق ثلاثة انتصارات متتالية في البطولة السلوية.

     

    وظهرت حنكة العزازي في مباراة فريقه النارية التي جمعته بخدمات المغازي في انطلاقة الأسبوع الثالث، فاستطاع تسخير قدرات فريقه لتحقيق الفوز على أحد عمالقة اللعبة خلال سنوات طويلة، كما أنه كان لتبديلاته وطلبه للأوقات المستقطعة وقت الحاجة التأثير الجيد على نتيجة المباراة، خصوصاً بإقحامه للعملاق وائل تيم مع نهاية الربع الثاني ليقدم مباراة مميزة مع فريقه ليصبح أحد أسباب الفوز.

     

    واختار العزازي تكتيكاً مميزاً وواضحاً بالاختراق المتواصل لمناطق المنافس لإرهاق دفاعاتهم، والضغط من منتصف الملعب لإبعاد لاعبي المغازي عن السلة، والحد من خطورة نجوم المغازي الذين كان أغلبهم بعيداً عن مستواه، كما واستغل لاعبيه في المتابعات الهجومية والدفاعية، واللعب المرتد السريع كلما سنحت لهم الفرصة لذلك، كما يحسب له اعادة أكتشاف اللاعب محمود أبو شعر الذي يقدم مباريات جيدة مع خدمات رفح بعد حصوله على فرص متتالية للمشاركة، وتخفيفه العبء عن طه جبر الذي يقوم أغلب المدربين بوضع خطة لمسكه رجل لرجل، الأمر الذي أعطى حلول أخرى للأخضر الرفحي.

     

    وجاء الفوز على خدمات المغازي ليرد العزازي على بعض من شكك في قدرته على قيادة الفريق والإستمرار في الطريق الجيد الذي سار به خدمات رفح طوال السنوات الأخيرة، ليفوز بأول رهان له ببطولة الدوري.

     

    ظهور وجوه جديدة على مستوى التدريب وتحقيق نتائج إيجابية مع الفرق سيعطي دافعاً قوياً لتتواصل مسيرة لعبة كرة السلة، بالرغم من علامات الاستفهام الكثيرة حول ندرة اللاعبين والمدربين، لكن في كل الأحوال مثل هؤلاء المدربين بحاجة لدعم متواصل بتنظيم العديد من دورات التدريب المتقدمة وهذا ما يجب أن يتحمل مسئوليته اتحاد اللعبة.














    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    اللاعب الأفضل في عام 2018 ؟



    مواضيع مميزة