• لقاءات
  • جابر يتحدث عن سبب اخفاق الصداقة ..
  • جابر يتحدث عن سبب اخفاق الصداقة ..
  • نشر في: 2018/5/1م 8:49:45 قراءة: 426 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • غزة / الأقصي الرياضي:

     

    أنهى نادي الصداقة الفلسطيني هذا الموسم، 2017-2018، خالي الوفاض، فالفريق جُرد من لقب الدوري العام الذي يحمله من الموسم الماضي، لصالح نادي شباب خان يونس، كما ودّع بطولة الكأس من الدور نصف النهائي.



    موقع كورة التقى مع حارس مرمى الصداقة فادي جابر، تناول خلاله أسباب تراجع الفريق.



    بداية ..ما هو تقييمك لأداء الصداقة هذا الموسم؟


    أعتقد ان الموسم الحالي كان موسماً غير موفق على اعتبار أننا كُنا من المرشحين لمواصلة حصد الألقاب والاحتقاظ بلقب الدوري العام.

     

     

    هل هناك أسباب واضحة لهذا التراجع؟

     

    لا أجد تفسيراً واضحة لما حدث مع الفريق، بعد البداية القوية والموفقة وإنهاء مرحلة الذهاب متصدرًا، لكن النتائج تراجعت في الإياب.

     

    وحاولنا التعويض في الكأس وقدمنا مباريات كبيرة، لكننا في المقابل خرجنا أمام فريق كبير وعريق بقيمة نادي شباب رفح، والمُهم أن نستفيد مما حدث معنا هذا الموسم لتداركه الموسم القادم، والفريق قادر على العودة لحصد الألقاب.

     

     

    الصداقة كان المرشح الأول للقب الدوري، لكن ذلك لم يحدث؟

     

    الفريق عزز صفوفه بداية الموسم، واستقطب لاعبين مميزين وأسماء لها وزن، لكن عدم التوفيق أمر وارد.

     

     

    هل التتويج باللقب مثل عبئاً كبيراً بالنسبة لكم للاحتفاظ به للعام الثاني على التوالي؟


    هذا أمر وارد، فالفرق كانت تتعامل معنا على أساس أننا أبطال وبالتالي كانت تتحفز لنا وتضيع النقاط علينا، لكن كما يعرف الجميع أن "الوصول للقمة سهل، لكن الحفاظ عليه هو الأمر الصعب"، لكن بشكل عام الصداقة حافظ على اسمه الكبير بين كبار الدوري.

     

     

    وهل الصداقة قادر على العودة مرة ثانية؟

     

    بلا شك، الصداقة فريق قوي ومميز ومتماسك، قد يكون واجهه بعض الصعوبات، لكنه قادر على استعادة البطولات مرة ثانية، والجميع يعلم أن كل بطولة يشارك فيها يكون الهدف هو اللقب.

     

     

    وما المطلوب لعودة البطولات؟

     

    بالتأكيد سيكون هناك دراسة كاملة لما حدث هذا الموسم، وكما قلت فإن الفريق يتميز بالثبات في جدول الترتيب.

     

     

    هل من الممكن أن يكون قرار قبول استقالة المدرب عماد هاشم سبباً في استمرار تراجع النتائج؟

     

    هذه الأمور إدارية ونحن كلاعبين لا نتدخل فيها، بالنسبة لنا لم يحدث التغيير الجوهري، لأن الإدارة قبلت استقالة عماد هاشم.

     

    وفي المقابل ظل الجهاز المعاون بقيادة الكابتن سامي الشنطي مع الفريق حتى نهاية الموسم، وعليه لم يحدث أي تغيير، ونحن لدينا إدارة حكيمة، وأعتقد أنها ستعالج كل شيء، وستعيد الفريق أكثر قوة من ذي قبل.

     

     

    وكيف تقيم ما حدث مع شباب خان يونس من الفوز بالثنائية ؟

     

    كل الاحترام لنادي شباب خان يونس، فقد قدم موسماً ولا أروع توجه بلقبي الدوري والكأس، وهذا الأمر يحسب للجميع إدارة ولاعبين وجهاز فني، وأنهم حققوا الثنائية بالجهد والعرق، والعمل الجماعي حول الحلم إلى حقيقة.








    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    اللاعب الأفضل في عام 2018 ؟



    مواضيع مميزة