• لقاءات
  • كلاسيكو السلة : خدمات المغازي هل سينقذه طموح لاعبيه؟ أم ستتكسر
  • كلاسيكو السلة : خدمات المغازي هل سينقذه طموح لاعبيه؟ أم ستتكسر
  • نشر في: 2017/9/5م 5:23:22 قراءة: 689 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • محمد العجلة_الأقصى الرياضي

    ساعات تفصلنا عن المواجهة المرتقبة ضمن دوري جوال 2017 لكرة السلة للمحافظات الجنوبية ، والتي ستجمع قطبي اللعبة خدمات المغازي بجاره خدمات البريج ، في مباراة من العيار الثقيل ، اعتادت الجماهير السلوية على انتظارها ومتابعتها بكل تفاصيلها قبل وأثناء وبعد انعقادها .

     

    خدمات المغازي صاحب التاريخ الكبير في هذه اللعبة إلى جانب خدمات البريج ، يدخل المواجهة بمجموعة من المتغيرات التي طرأت عليه والتي من الممكن أن تؤثر على نتائجه في هذه المواجهة وباقي المواجهات القادمة .

     

    أجواء المغازي مستقرة نسبياً ، عكس الحال قبل انطلاقة الدوري الذي شهد بعض الحالات من الشد والجذب عقب خسارة المنافسة على لقب كأس القطاع والخروج من البطولة أمام خدمات دير البلح في مشهد نادر ما يحدث.

     

    يدخل خدمات المغازي الصراع على الدوري بشكل مختلف يغلب عليه الطابع الشبابي ، وبعد التخلي عن أربعة من العناصر المهمة والتي رسمت مع المغازي خارطة الطريق للفوز بالكثير من البطولات وهي : محمد موسى "الشرخ" الذي أُعير لارثذوكسي رام الله ، وعبد الرحمن الصوري لغزة الرياضي ، وانتقال محمد مهدي لخدمات البريج ، وانتهاء إعارة طه جبر نجم خدمات رفح.

     

    وعلى صعيد الجهاز الفني يقود خدمات المغازي الكابتن أسامة ريّان منذ انطلاقة الدوري ، ربما في البداية كان يعاني من هذه الانتقالات لتضاف إليه معاناة أخرى بتعرض لاعبيه محمد أبو غزال وأحمد مهدي و محمد موسى للإصابة دفعة واحدة ، كما لم يتعافى منزر ريّان من إصابته بشكل كامل ، لكن مع مرور الوقت تمكن "جوهرة فلسطين" من تشكيل توليفة شابة يقودها موسى موسى ميزان الفريق في الفترة الأخيرة.

     

    المغازي تخلفه جماهير عريضه اعتادت على الأداء الجيد ، لكنها يجب ألا تتسرع في طلب الفوز منذ انطلاقة المباراة ، للمتاعب الكثيرة التي ستواجه الفريق في هذه المواجهة الصعبة ، فبعض اللاعبين سيحتاج بعض الوقت للتأقلم مع ظروف وأجواء المباراة .

     

    لربما يستفيد المغازي من الرغبة الشديدة لدى ريّان ريّان وادريس ريّان ومحمد أبو غزال في إثبات الذات ، بالرغم من الأداء المقنع من الثنائي الناشيء إلا أن أجواء الكلاسيكو والضغط النفسي سيكون له تأثير واضح ، يختلف هذا التأثير حسب قدرة كل لاعب في التحكم في انفعالاته وردات فعله مع الكرة داخل المباراة.

     

    الأداء الدفاعي للمغازي ومدى قدرته على إغلاق اللعب أما العناصر المؤثرة في خدمات البريج ، سيحدد بشكل كبير مدى قدرة الفريق على الوصول لنقطة الفوز.

     

    الجهاز الفني عليه تهيئة لاعبيه نفسياً قبل كل شيء ، لأنه أي خلل فني ونفسي وبدني سينتج عنه نتيجة سلبية كارثية بكل المقاييس.

     

    أعود لأقول أنه برغم أهمية المواجهة إلا أنها ليست حاسمة ، فالفوز سيكون دافع لفريق ودرس مهم لفريق أخر في مشوار لازال طويلاً، قد يشهد أحداث درامية أخرى فالمنافسة ليست محسومة بين القطبين فقط .





    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    • الصداقة
      ش.رفح
      02:00
      :
    • ش.خانيونس
      ا.خانيونس
      02:00
      :
    • خ.خانيونس
      المغازي
      02:00
      :
    • الجلاء
      م.الإسلامي
      02:00
      :
    • الهلال
      ش.جباليا
      02:00
    استطلاع رأي الارشيف

    اللاعب الأفضل في عام 2017 ؟




    مواضيع مميزة