• تقارير
  • الشجاعية والأهلي .. مباراة الأمان
  • الشجاعية والأهلي .. مباراة الأمان
  • نشر في: 2017/4/6م 1:53:55 قراءة: 151 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • كتب/ علاء شمالي:

     

    بعيداً عن الواقع الحالي لفريقي الأهلي والشجاعية على جدول الترتيب وابتعادهم عن خطر الهبوط وتأمين مكانهم في دوري الأضواء الموسم المقبل بنقطة التعادل التي حسمت مواجهتهما الجمعة الماضي.

     

    نقطة التعادل كانت بمثابة الأمان لفريق الأهلي الذي احتفل ببقائه رسمياً بعد نهاية المباراة إذ كان يحتاج هذه النقطة للابتعاد عن حسابات الهبوط المعقدة حينها والتي سجل فيها أداءً مميزاً رغم تأخره بالنتيجة في بداية المباراة.

     

    واستطاع الأهلي بهذه النقطة أن يُنهي مسيرة الفريق الأحمر في منافسات الدوري الممتاز قبل جولة على النهاية بأداء جميل ومميز ظهر عليه في الموسم رغم تذبذب النتائج السيئة التي ظهر عليها في بداية الموسم.

     

    نقطة التعادل كانت بمثابة الأمان لأحمر الأهلي لكنها كانت نقطة الضياع لأخضر الشجاعية الذي وضع نفسه في معاناة كبيرة بعد نهاية المباراة وقبل بداية المباريات الأخرى التي انتظر بشريات الأمان والاطمئنان بتعثر الآخرين والملاحقين دون أن يلعب المباراة الأخيرة مع التفاح.

     

    واقع الشجاعية الصعب لا يمكن لأحد أن يصدقه خاصة أن الشجاعية دائماً ما يكون من المرشحين للتتويج أو المنافسة على اللقب لكن ذلك لن يكون ممكناً منذ الجولة الأولى من المنافسة بعدما خسر بنتيجة ساحقة أمام الصداقة برباعية نظيفة.

     

    ورغم أن الشجاعية عوّض هذه الخسارة بنتائج إيجابية لكنه سرعان ما تراجع وبات من أكثر الفرق التي خسرت في هذا الموسم الكارثي لبطل الثلاثية التاريخية والتي فقد فيها هيبته وكيانه وخاصة أنه لم يحقق سوى (6) انتصارات فقط.

     

    لا يمكن للشجاعية أن يشعر بالفرحة بتأمين نفسه في الدوري الممتاز لكنه يحتاج إلى الدخول في ميدان تأنيب الضمير والبحث عن الأسباب الحقيقية التي أظهرت الفريق بهذا الشكل وهذا الأداء المتراجع وأهمية وضع حد لمسلسل المواسم الكارثية التي تتعاقب على الفريق بأي طريقة كانت.

     

    لا خوف على الفرق الكبيرة من الهبوط .. هذا ما كن دائماً يتردد بين المتابعين والمحللين لكن الصحوة يجب أن تكون حاضرة في فريق الشجاعية الذي لا بد له أن يعيد حساباته ويتجهز جيداً لموسم قادم لن ترضى فيه جماهيره سوى بالمنافسة على الألقاب والأهم من ذلك استعادة هيبة الفريق التي فقدها خلال النتائج الكارثية في الموسم الحالي.

     

    تتويج الشجاعية بثلاثية تاريخية بعد موسم معاناة من الهبوط هذا لا بد أن يكون حاضراً من الآن للتحضير للمواسم القادمة والاعتماد على استراتيجيات جديدة ممكن أن تعيد الشجاعية لمقدمة الفرق التي تنافس على اللقب دون السماح بشكل مطلق للعودة لمربع المعاناة من الهبوط في المواسم القادمة.

     

     

     







    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    • م.سيتي
      إيفرتون
      :
    • العين
      الهلال
      0: 0
    • نيس
      نابولي
      09:45
      :
    • إشبيلية
      باشاك شهير
      09:45
      :
    • شنغهاي
      جوانزو
      03:00
      :
    • بیرسبولیس
      أ. السعودي
      07:00
      :
    • ر.مدريد
      فيورنتينا
      11:45
    • بوخارست
      لشبونة
      09:45
    • ليفربول
      هوفنهايم
      09:45
    استطلاع رأي الارشيف

    اللاعب الأفضل في عام 2017 ؟




    مواضيع مميزة