• حان وقت التغيير
  • نشر في: 2017/5/13م 9:30:59 قراءة: 537 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • خالد أبو زاهر
  • رئيس القسم الرياضي في صحيفة فلسطين
  • مقالات أخرى للكاتب عدد مقالات الكاتب: [12]

    لفت انتباهي كثيراً ما عبر عنه عبد السلام هنية عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة، عضو اللجنة الأولمبية، حول سوء الوضع الرياضي في غزة لا سيما القيمة المعنوية لبطولات الدوري في غزة.

     

    إن وصف هنية للحال القائم واستخدامه عبارات واضحة لا تخضع للترجمة والتأويل، يؤكد أننا على أبواب مرحلة جديدة من كافة النواحي، كما وأن استخدامه لمصطلح "لا قيمة لها" عندما وصف بطولات الدوري في غزة، لهو بداية عملية التغيير التي لا بد وأن تحدث لأننا بتنا بحاجة إلى ضرورة تغيير الواقع المرير.

     

    كما وتابعت بعض التعليقات على الموقف الجديد، فكان جميعها، لا سيما من الشخصيات المسؤولة والرسمية داخل الأندية، ينتهي عند "أننا معه وإلى جانبه في مسعاه لإحداث تغيير إيجابي على الساحة الرياضية في غزة.

     

    هناك من يضع ملاحظات على سياسة وأسلوب عمل هنية على الساحة الرياضية، وهذا أمر طبيعي، فنحن بشر معرضون للخطأ، وإن أخطأ في بعض الأمور فهذا لأن الحركة والعمل لا بُد وأن يشوبهما بعض الخلل غير المقصود، ولكنه لم يرتكب أي جريمة رياضية منذ أن تولى مناصبه الرسمية في المجلس الأعلى واللجنة الأولمبية، على عكس ما تم ارتكابه من جرائم بحق الرياضة في غزة منذ عام 2008 وحتى الآن بفعل تهميش جبريل الرجوب لغزة ورياضتها بداية من البنية التحتية صعوداً إلى العنصر البشري المتمثل في الكوادر (مدربين وإداريين وحُكاما).

     

    فقد لعب عبد السلام هنية دوراً مهماً في استمرار النشاط الرياضي بفعل تشابكه مع كل الأوساط المؤثرة في الرياضية سواء داخل فلسطين أو خارجها، ومن يُنكر أنه كان أحد أهم وأبرز الأسباب في استمرار واستقرار الرياضة في غزة منذ عام 2010 وحتى الآن في ظل الانقسام وفي ظل غياب الدعم الرسمي والأهلي للرياضة الفلسطينية، فإن هذا الإنكار يعود على صاحبه.

     

    اليوم وبعد أن كتبت مراراً وتكراراً عن الحالة الرياضية في غزة والإهمال المتعمد الذي تعانيه بفعل فاعل، فإن موقع عبد السلام هنية يصبح في هذه الخانة، وأعتقد أن تجربة وصبر وفرصة 8 سنوات على الحال السيئ في غزة، كانت كفيلة بتقييم الموقف، ولا أشك لحظة في أنه شرع بتقييم الموقف في ختام الموسم السادس على التوالي في ظل التوافق الرياضي، وبكل تأكيد أنه استخلص العبر وبات أكثر قناعة بأن الأمور وصلت إلى مرحلة صعبة وأن التغيير أصبح حاجة مُلحة وضرورة لا يُمكن تأجيلها بعد اليوم.

     

    أدعو جميع رؤساء الأندية والشخصيات الرياضية الاعتبارية إلى أن تلتقط دعوة عبد السلام هنية لعقد ورشة أو مؤتمر أو اجتماع أو تجمع لدراسة الواقع الرياضي في غزة والخروج باقتراحات وتوصيات يتم تطبيقها بأسرع وقت من أجل تطوير الحركة الرياضية وتنميتها لتكون قاعدة الانطلاق لبناء الرياضة الفلسطينية.

     

    أدعو المشككين إلى اختبار فكر ونوايا عبد السلام هنية، وأن يكونوا شركاء معه في عملية البناء لا أن يقفوا في وجهه في الوقت الذي كان من المفترض أن يقفوا معه، حينها بكل تأكيد سنخرج جميعاً بخطة لتحقيق المصلحة الرياضية الفلسطينية عامة، واستعادة غزة لقوتها ومكانتها الرياضية الرائدة، وطي صفحة الصبر الأليم خلال السنوات الثماني العجاف، فالقادم أفضل إن شاء الله.

    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    • الأهلي
      الشاطئ
      :
    • ش.رفح
      غ.الرياضي
      :
    • الأهلي
      النجم
      :
    • ارسنال
      ايفرتون
      :
    • توتنهام
      ليفربول
      :
    • ر.مدريد
      ايبار
      :
    • ميلان
      جنوى
      :
    • تورينو
      روما
      :
    • أودينيزي
      يوفنتوس
      :
    • مارسيليا
      ب.س.جيرمان
      :
    • ه.القدس
      أ.الخليل
      05:00
      :
    استطلاع رأي الارشيف

    اللاعب الأفضل في عام 2017 ؟




    مواضيع مميزة